كتاب: ظهورات المسيح الدجال عبر العصور والعلامات التي تسبق ظهوره الأخير أحدث الإصدارات للكاتب (( منصور عبد الحكيم )) لعام 2014



كتاب: ظهورات المسيح الدجال
عبر العصور والعلامات التي تسبق ظهوره الأخير

أحدث الإصدارات للكاتب (( منصور عبد الحكيم )) لعام 2014
الناشر دارالكتاب العربى
----------------------------------------------------------------


الحديث عن المسيح الدجال لا يتوقف ولا ينتهي إلا بخروجه الأخير ، وفي هذا الكتاب نتحدث عن موضوع جديد يخص الدجال وهو مسألة ظهوراته المتكررة عبر العصور،من خلال ظهوره الحقيقي وظهوره الرمزي ،وظهوره عن طريق تلبسه بإحدى الشخصيات عن طريق أعوانه من الشياطين.
فتقرأ في هذا الكتاب مقدمة عن المسيح الدجال عند المسلمين وعند أهل الكتاب وتقرأ عن الهدف الرئيسى للدجال من ظهوره وأيام الدجال الأخيرة على الأرض وأهم العلامات الصغرى التي تسبق ظهوره الأخير وتقرأ عن المسيح الدجال بين الرمزية والبشرية وأن الدجال من المنذَرين الأشرار مثل إبليس ، وأنه ليس قابيل ابن آدم وانما من ذريته ، وأن الدجال بشر له طبيعة خاصة وظهورات مختلفة ،

 وتقرأ عن الدجال وإصابة عينه بالعور حال ادعائه الألوهية ، وانه ليس من اليهود ، وتقرأ عن ابن صياد وإبليس وعلاقتهما بالدجال ، وتقرأ عن كون الدجال هجينا من المغرَّبين.
ثم تقرأ عن ظهورات الدجال في عصور الأنبياء وكيف أنه ظهر في عصر نوح عليه السلام 

وتقرأ عن ملكى صادق وميلاده العجيب في زمن نوح عليه السلام وهل هو المسيح الدجال ؟

وتقرأ عن عوج بن عناق وهل هو المسيح الدجال ؟ وتقرأ عن الملك النمرود بوصفه احد ظهورات الدجال بعد الطوفان ،وتقرأ عن ظهور الدجال في زمن موسى عليه السلام في شخص السامرى وفي شخص بلعام بن باعوراء وأدلة ذلك وتقرأ عن علاقة الدجال بالجمعيات السرية والأخويات الماسونية وترأس الدجال للدرجات العليا فيها.
إنه كتاب جديد في طرحه لموضوع جديد على الساحة الثقافية العربية ، ويفتح الباب أمام المزيد من البحث والتقصى عن الدجال واكتشاف ألاعيبه و ما هو جديد عنه ، سوف تقرأه اكثر من مرة وتنصح غيرك باقتنائه وتحتفظ به لأجيال قادمة تستفيد منه .
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

حذر العالم من ملك اليهود المنتظر فقتلوه--منصور عبد الحكيم

نشأت الصحافة وتطورها فى العالم --بقلم منصور عبد الحكيم

مؤلفات الكاتب/ منصور عبدالحكيم حسب سنوات صدورها من عام 1990 حتى 2017 تصل الى 180 كتاب.