(الحن والبن) خلقوا قبل الجن والانس وعاشوا على الارض - منصور عبد الحكيم

(الحن والبن) خلقوا قبل الجن والانس وعاشوا على الارض

#منصور_عبدالحكيم
===============================

ذكر ابن كثير فى البداية والنهاية ان كثير من علماء التفسير قالوا :خُلقت الجن قبل آدم عليه السلام وكان في الأرض قبلهم الحن والبن فسلط الله الجن عليهم فقتلوهم وأجلوهم عنها وأبادوهم منها وسكنوها بعدهم ...وهذا يعني ان هناك اقوام سكنت الارض قبل الجن ..
وهناك دليل مادي لوجودهم وهي العظام التي اكتشفها العلماء عام 94 في اثيوبيا تعود الى اربعة ملايين واربعمائة الف عام..وجميع العلماء وفي كل الديانات ذكروا أن عمر الانسان على الأرض هو 7 الاف سنه وبعضهم قال 10 الاف سنه وبعضهم قال 70 الف سنه وهو اقصى حد تم ذكره.
وهذه العظام التي اكتشفت عام 94 هي عظام الحن والبن فهذا يعني انهم مخلوقات قريبة للبشر من حيث الخلقه وان لهم دماء وأن الله امر الجن بقتلهم وابادتهم لآن الجن اقوى منهم من حيث الخلقه ولهم قدرات اكبر منهم كالتخفي والطيران والغوص .. الخ
والدليل على وجودهم فى القرءان قوله تعالى فى سورة البقرة : ( وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون...)30
ومن العلماء من قال ان الحن والبن من عوالم الجن لقوله صلى الله عليه وسلم وقال صلى الله عليه وسلم :خلقت الملائكة من نور وخلق الجان من نار وخلق آدم مما وصف لكم .
وقالوا ان الجن يعيشون على الأرض قبل الأنسان وكانو يعيشون فى فصائل مجتمعات كالإنسان كما عندنا مجتمع انجليزى ومجتمع اروبى ومجتمع عربى ومجتمع صينى إلى غير ذلك من المجتمعات ..فكانو يعيشون فى ست فصائل اوقبائل اومجتمعات وهم:
الجن – والبن– والحس – والبس - الطم – والرم .
وهم كذلك يدينون بالديانات التى يدين بها بنى آدم فمنهم المؤمن ومنهم الكافر ومنهم المسلم ومنهم غير ذلك كاليهودي والوثنى الى غير ذلك من الملل قال تعالى :
{وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَداً14 وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً }الجن15 وقال تعالى: {وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَراً مِّنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِم مُّنذِرِينَ 29 قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَاباً أُنزِلَ مِن بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُّسْتَقِيم ٍ 30 يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوادَاعِيَ اللَّهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ 31}الأحقاف
والجن يتزوجون ويتناسلون ولهم ذرية وفيهم الذكر والأنثى قال تعالى :
{وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلاً }الكهف50
فلما أفسد وا فى الأرض ودارت بينهم الحروب وسفكو الدماء أرسل الله عليهم جند من الملائكة
فقتلوا منهم من قتلوا وأسرت من أسرت وشردت منهم من شردت فألحقوا من الحقوا برؤس الجبال
والكهوف والبحار فهم الذين يشاركون الحياة الى أن يرث الله الأرض ومن عليها
فهم يسكنون الأماكن الخربه ومنهم طوافون وطعامهم العظام وروث البهائم وقد يشاركون الطعام..
ولكن الاية ( وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون ) .

فالاية توضح ان هؤلاء الخلق غير الجن المخلوق من مارج من نار ..لان الجن كما ذكرنا ليس مخلوق مثل الانسان من دم ولحم .. اى ان تلك المخلوقات شبيه بالانشان لها دم ولحم وعظام .. اما الجن فهم كما نعلم مخلوقات من نار السموم ..والله اعلم .
سبق ونشر هذا المقال عام 2011 على صفحتى على الفيس بوك وفى كتابى المسيح الدجال واسرار الاهرمات الكبرى .


إرسال تعليق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

حذر العالم من ملك اليهود المنتظر فقتلوه--منصور عبد الحكيم

نشأت الصحافة وتطورها فى العالم --بقلم منصور عبد الحكيم

مؤلفات الكاتب/ منصور عبدالحكيم حسب سنوات صدورها من عام 1990 حتى 2017 تصل الى 180 كتاب.